منتديات عزي شموخي
منتديات عزي شموخي

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدى



 
الرئيسيةالتسجيلدخولتسجيل دخول الاعضاء
اهلآ وسهلآ بكم في منتديــــات ::عــــــزي شمــــــوخي::

شاطر | 
 

 شاب قتل أمه

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
همس الشوق

avatar


الأوسـ♫مــﮭ
ῷالـ♫ﮭوايـةῷ :
▒المـ™ﮭـنة▒ :
₰مــزاجـــي₰ :
®البـ‰ـلـد® :
رسالة sms [table style="WIDTH: 96px; HEIGHT: 86px" border=1][tr][td]
النص[/td][/tr][/table]

mms mms :
انثى ῼعدد المساهماتῼ : 103
ῼنقـــ₰ـاطῼ : 255
ῼالسٌّـ♯ـمعَـةῼ : 1
ῼتاريخ التسجيلῼ : 27/01/2011
ῼالعُمــ↕ــرῼ : 29

مُساهمةموضوع: شاب قتل أمه    السبت مارس 05, 2011 12:13 am

كانت الام في المطبخ تفرم اللحم "بالمفرمة "وابنها دخل
لتوه عائدا من عمله.. كان ذلك اليوم كئيبا بالنسبة "لسعيد "ابن الثالثة
والعشرين عاما ..فقد تشاجر مع رب العمل وخرج غاضبا وهو كعادته دائما سيجد
مشاجرة اخرى تنتظره في المنزل مع ابيه او امه او احد اخوته العشرة 5 ذكور
و5 اناث )...كانت امه تفرم اللحم ...فساعدها على فرم جسدها ...!وقال لسلطات
التحقيق باكيا منهارا ...ابي السبب !.
سعيد ...الولد الوديع الهاديء ..ذو القسمات البريئة ...طالب الثانوية
العامة ,تحول الى مجرم بين ليلة وضحاها ...كان طموحه ان يدخل كلية الاداب
لأنه ينظم الشعر ويكتب القصص القصيرة وله نشاطات عديدة وكان ايضا محبوبا من
قبل مدرسيه وزملائه الا ان حالات شديدة من الاكتئاب كانت تنتابه بين فترة
واخرى منذ الصغر ونتيجة لقلة الرعاية الاسرية تحولت الى الم مزمن في الراس
ثم ساءت حالته فاصيب بالصرع ...
كانت التشنجات العصبية تصيبه داخل الفصل مما كان يفزع زملائه الطلاب الذين
تعودوا هدوئه ...فاضطرت ادارة المدرسة الى فصله ,فعمل بائعا متجولا ثم
عتالا ثم كاتبا بسيطا في احدى الشركات للصرف على اسرته "كثيرة العدد "حيث
كان ابوه سكيرا ...وزير النساء ومقامرا يمضي وقته في العربدة والعبث وبحكم
عمله سائقا لشاحنة فقد اختلط بالعديد من الرجال الذين قادوه الى الفساد
والرذيلة والميسر ولهذا فقد كان واضحا ان سعيد نشأ في عائلة محطمة ,يحاول
ان يرمم ما استطاع دون جدوى ...!!
عندما كان صغيرا كان يقف حائلا بين ابيه وامه التي كانت تتلقى الضرب المبرح
كل يوم من الاب الذي سرعان ما ينتهي منها ليعود الى سعيد يمسك براسه
ويطرقه بالجدار مرات ومرات الى ان اصابه الصرع واصبح لا يطيق الاصوات
العالية ,بل كان ابوه يطرده من المنزل لاسبوع او اسبوعين يظل خلالها يتسكع
بالشوارع ويرافق اولاد السوء حتى اتصف بعادات سيئة ...اخذت امه تتذمر منها
وتهاجمه باستمرار ...ولم ينفع معه نصحا او ارشادا فقد كان يثور لاتفه
الاسباب وتتطور حالته الى حد التشنج العصبي وبسبب كره امه للزوج المقامر
كانت تعكس ردود فعلها تجاه اولادها بتصرفاتها القاسية معهم وتعاملهم بخشونة
ملحوظة حتى الجيران ملوا شجاراتهم وتصرفاتهم اليومية ....
وفي احد الايام كان سعيد يمر مبكرا امام احدى المدارس الثانوية للبنات
...وشاهدها ...بنت في السابعة عشر ربيعا جميلة القوام ...ظل يلاحقها
بنظراته الشاردة ويوما بعد يلاحقها بنظراته الشاردة ويوما بعد يوم تطورت
هذه النظرات الى حب متبادل بين الطرفين وفاتح امه لخطبتها من اهلها بعد ان
استدل على منزلها ثارت في وجهه ولعنته بشتى انواع اللعن البذيء معللة ذلك
بأن ابنها لا يمكن ان يحب واحدة من الشارع فأجابها وهو يصفق الباب بوجهها :
الشارع ارحم منك..!!
لا يعرف سعيد هذا التحول الكبير الذي انتاب امه بعد ان اراد الزواج من
فتاته ، اخذت تكرهه ولا تحب ان تراه ودائمة الشجار معه بسبب وبدون سبب
وتكره ان تسمع سيرة الفتاة واذا ذكرها امامها قامت الدنيا ولم تقعد .ولم
يحل كره امه لفتاته ان يلتقيها او ان يخطط معها مشروع الزواج وعندما سمعت
امه بذلك من الجيران ذهبت الى اهل الفتاة واقنعتهم بأن ابنها مجنون ومريض
بالصرع ويصاب بالتشنجات العصبية حيث يكسر الزجاج والنوافذ والاغراض ويضرب
كل من يكون امامه في تلك اللحظة .
اقتنع اهل الفتاة بكلام الام ومنعوا ابنتهم من ان تلتقيه وصارت الفتاة تهرب
من طريقه وصار هو يعترض طريقها كلما ذهبت او عادت من المدرسة حتى اشتكت
لمدرستها من هذه المضايقات وعند محاولة القبض عليه من قبل رجال الشرطة هرب
الا انه اقتنع اخيرا بعدم ملاحقة الفتاة.
وعاد يوما للمنزل في حال غير الحال متوتر الاعصاب نتيجة مشاجرة مع رب العمل
كان متعبا غاضبا كبركان يستعد للانفجار .. هذه الحمم من يوقفها عن
الجريان..!!
الام في المطبخ والابن يغتسل لازالة ما علق بيديه ووجهه من شجاره مع رب
عمله ، جاءت الام تلومه لانه يبذر في الماء ، ناقشها حول نفس الموضوع ثم
انتقلا يتناقشان حول موضوع الفتاة وموضوع اثر موضوع واصبح النقاش حادا بل
تحول الى مشاجرة مميته اسرعت الام الى المطبخ والتقطت سكينا كبيرا ووضعتها
على رقبته الا انه خطفها من يدها وغرزها في بطنها ، صرخت الام صرخة مكتومة
كأنها تلعن البطن الذي حمله تسعة اشهر وسقطت على ظهرها والسكين عالقة بصورة
عمودية ببطنها ، كان منظر الدم قد احاله الى وضع هستيري غريب نسي ان التي
سقطت امه وانه قتلها.
مد يده الى الزر الكهربائي وادار المفرمة الكهربائية وسحب السكين من بطن
امه واخذ يقطعها ويسلخ اللحم عن العظم كأنه يقطع خاروفا ثم جلب اكياسا وضع
اللحم المفروم بكيس والعظام بكيس آخر، والرأس الذي لم يعالجه بالمفرمة وضعه
في كيس ثالث حاول التخلص في البداية من مخلفات جريمته بالقاء الاكياس
الثلاثة في حاوية الزبالة الا انه عدل عن هذا الرأي وخرج من المنزل
كالمجنون يمشي في الطرقات والازقة حتى عادت احدى شقيقاته وفتحت احدى
الأكياس وشاهدت رأس امها فسقطت مغشيا عليها ولم تستيقظ الا في المستشفى .
اما سعيد فقرر اخيرا تسليم نفسه الى اقرب مركز شرطة وانهار امام الضابط وهو
يحكي له روايته والضابط غير مصدق لما سمع ثم استطرد سعيد قائلا: ابي هو
السبب !!!!!!!!!!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
شاب قتل أمه
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات عزي شموخي :: المنتدى الادبــــــــــي :: قسم القصص والروايات-
انتقل الى:  
الساعة الان بتوقيت المملكة العربية السعودية
Powered by phpbb2 ® Ahlamontada.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات عــــزي شمـــوخي
حقوق الطبع والنشر©2012 - 2011
http://azys7moky.a7larab.net
المشاركات المنشورة بالمنتدى لاتعبر بالضرورة عن رأي إدارة المنتدى ولا تمثل إلا رأي أصحابها فقط